Le secret Ben Barka et le Maroc un ancien agent des services spécieux parle Read & download ↠ 102


Le secret Ben Barka et le Maroc un ancien agent des services spécieux parle

Read & download Le secret Ben Barka et le Maroc un ancien agent des services spécieux parle

في أكتوبر 1965، كان أحمد البخاري، عميل المصالح الخاصة المغربية، يقوم بالمداومة في مقر الشرطة الموازية، و ظل يتابع، ساعة بعد ساعة، و مكالمة بعد مكالمة، بشكل مباشر، عملية اختطاف المهدي بن بركة، خصم النظام الملكي المغربي العنيدو هاهو أحمد البخاري يعود، بعد سبعة و ثلاثين عاما، لي. يقدم أحمد البخاري شهادته بصفته رجلا من رجال الكاب1 التي كانت تمثل المخابرات السرية المقسمة إلى ستة أقسام مستقلة، كان أهمها قسم مكافحة قلب النظام، وضف هذا القسم ما يقارب 130 رجل أمن، و كان يعمل على تحييد الأحزاب و النقابات و تكميم الأفواهيقول البخاري أن الكاب 1 كان يتوفر في فترة ما داخل كل حزب، وكل نقابة على عدة مخبرين، استطاع استغلالهم لمعرفة كل شيء عن المناضلين، و ح في قلب بعضهم ضد البعض الآخر، المخابرات كانت وراء انفصال الاتحاد الوطني للقوات الشعبية أكبر قوى اليسار عن الاتحاد المغربي للشغل، كان بن بركة يجهل هذه الآلية، فقد فاوض أياماً طويلة الاتحاد المغربي للشغل، و قبل جميع طلبات النقابيين لكنه لم يعرف الأسباب التي جعلت حلفاءه يرغبون في الطلاق بكل قوة يذكر بخاري في كتابه، لقد قايض قسم مكافحة قلب النظام و الفريق الأمني للدار البيضاء كل من جانبه ثمن هذه الفٌرقة يضيف الكاتبيذكر أحمد البخاري أيضاً أنه من بين المخبرين السابقين شخصيات سياسية مشهورة و محترمة مثل يعته زعيم الحزب الشيوعي و عبد الكريم مطيع و هو من مؤسسي أولى حركات الإسلام السياسي في المغربكان الكاب١ ضالعاً في إذكاء نار العمليات المسلحة ليتخدها حجة في ضرب المعارضين ثم في عمليات الاختطاف و الاغتيال و التعذيب في عهد محمد الخامس ثم الحسن الثاني، التي كانت تتم في مقرات معروفة و محفورة في الذاكرة الشعبية للمغاربة، منها دار المقري و درب مولاي شريف و الضيعات الخاصة بالدليميأما موضوع الكتاب الرئيسي و هو اختطاف عدو الملكية الأول المهدي بن بركة ثم تصفيته في فرنسا على يد أوفقير و الدليمي فيدونها أحمد بخاري نقلاً عن أحد أصدقائههذا الكتاب بجانب كتب أخرى أصدرت بعد وفاة الحسن الثاني يجب أن يطلع عليه جميع المغاربة لأن ذاكرتنا يجب دائما أن تخزن أسماء الذين أجرموا بحق هذا الشعب و ألا تنساهم أو تسامحهم

Read & download ✓ PDF, DOC, TXT, eBook or Kindle ePUB free Û أحمد بخاري

م عن شيء من صنوف التعذيب و الاغتيالات التي كانت تجري في اماكن الاعتقالات السرية، التي جز بها بكثير من المختطفين خلال سنوات الرصاصلاول مرة يقوم رجل من رجال البوليس المغربي مكلف بالمشاركة في القمع، بفتح ملفاته، و يكتب مذكراته، ومعه ننفذ الى قلب آلهة رهيبة تسحق الاجساد و الاروا. i don't know

أحمد بخاري Û 2 Read

حكي وقائع مطاردة بن بركة، و اختطافه، ومقتله في ڤيلا فونتاني لو ڤيكومت، و نقل جثته الى المغربو يفضح احمد البخاري في كتابه هذا، كذلك، الحرب السرية التي كانت تشنها المصالح الخاصة المغربية على العناصر المخربة، و علاقتها بوكالة المخابرات الامريكية و الموساد الاسرائيلي، ولا يتكت. كتاب لا باس به يفضح كثير من المستور في قضية اغتيال بن بركة

  • Paperback
  • 232
  • Le secret Ben Barka et le Maroc un ancien agent des services spécieux parle
  • أحمد بخاري
  • Arabic
  • 14 February 2019
  • null

4 thoughts on “Le secret Ben Barka et le Maroc un ancien agent des services spécieux parle

  1. says:

    يقدم أحمد البخاري شهادته بصفته رجلا من رجال الكاب1 التي كانت تمثل المخابرات السرية المقسمة إلى ستة أقسام مستقلة، كان أهمها قسم مكافحة قلب النظام، وضف هذا القسم ما يقارب 130 رجل أمن، و كان يعمل على تحييد الأحزاب و النقابات و تكميم الأفواهيقول البخاري أن الكاب 1 كان يتوفر في فترة ما داخل كل حزب، وكل نقابة على عدة مخبرين، استطاع استغلالهم لمعرفة كل شيء عن المناضلين، و ح في قلب بعضهم ضد البعض الآخر، المخابرات كانت وراء انفصال الاتحاد الوطني للقوات الشعبية أكبر قوى اليسار عن الاتحاد المغربي للشغل، كان بن بركة يجهل هذه الآلية، فقد فاوض أياماً طويلة الاتحاد المغربي للشغل، و قبل جميع طلبات النقابيين لكنه لم يعرف الأسباب التي جعلت حلفاءه يرغبون في الطلاق بكل قوة يذكر بخاري في كتابه، لقد قايض قسم مكافحة قلب النظام و الفريق الأمني للدار البيضاء كل من جانبه ثمن هذه الفٌرقة يضيف الكاتبيذكر أحمد البخاري أيضاً أنه من بين المخبرين السابقين شخصيات سياسية مشهورة و محترمة مثل يعته زعيم الحزب الشيوعي و عبد الكريم مطيع و هو من مؤسسي أولى حركات الإسلام السياسي في المغربكان الكاب١ ضالعاً في إذكاء نار العمليات المسلحة ليتخدها حجة في ضرب المعارضين ثم في عمليات الاختطاف و الاغتيال و التعذيب في عهد محمد الخامس ثم الحسن الثاني، التي كانت تتم في مقرات معروفة و محفورة في الذاكرة الشعبية للمغاربة، منها دار المقري و درب مولاي شريف و الضيعات الخاصة بالدليميأما موضوع الكتاب الرئيسي و هو اختطاف عدو الملكية الأول المهدي بن بركة ثم تصفيته في فرنسا على يد أوفقير و الدليمي فيدونها أحمد بخاري نقلاً عن أحد أصدقائههذا الكتاب بجانب كتب أخرى أصدرت بعد وفاة الحسن الثاني يجب أن يطلع عليه جميع المغاربة لأن ذاكرتنا يجب دائما أن تخزن أسماء الذين أجرموا بحق هذا الشعب و ألا تنساهم أو تسامحهم

  2. says:

    كتاب لا باس به يفضح كثير من المستور في قضية اغتيال بن بركة

  3. says:

    i don't know

  4. says:

    كيفية قراة الكتاب

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *