READ & DOWNLOAD بطولة الأورطة السودانية المصرية في حرب المكسيك 107

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *


بطولة الأورطة السودانية المصرية في حرب المكسيك

FREE READ å eBook, PDF or Kindle ePUB î عمر طوسون

في ستينياتِ القرنِ التاسعَ عشر، شنَّتْ كلٌّ من فرنسا وإنجلترا وإسبانيا الحربَ على المكسيك؛ وذلكَ على خلفيةِ إساءةِ الحكومةِ المكسيكيةِ مُعاملةَ رعايا تلكَ الدول، لكنَّ الإنجليزَ والإسبانَ انسحبُوا وتركُوا فرنسا وحدَها، فما كانَ منها إلَّا أنْ أرسلَتْ إلى والي م مشاركة الأورطة السودانية في حرب المكسيك من الأحداث التاريخية التي يستهويني البحث فيها، مشغوفًا بمحاولة معرفة كيف عاشت أورطة من بسطاء السودانيين في بلاد غريبة تبعد آلاف الأميال عن وطنهم ذهبوا إليها دون إرادتهم، ليشاركوا في حرب ليس لهم فيها ناقة ولا جمل إلا تنفيذ إرادة إمبراطور أجنبي تربطة بخديو مصر صلة صداقة أو مصلحة سيان رغم أن الكتاب يظل هو المرجع الأهم والأقرب تاريخيًا إلى وقائع الحملة رغم انتهائها قبل مولد المؤلف نفسه ببضع سنوات، إلا أنه للأسف لا يتحدث في مجمله إلا عن الجوانب العسكرية والرسمية فقط، مع إغفال الجوانب الإنسانية والاجتماعية، وهو ما لم يكن من اليسير أن يحصل عليه المؤلف، لكونه استقى معلوماته في الأساس من نصوص المكاتبات الرسمية المصرية والفرنسية المعاصرة للحرب سلوى بكر سدت جانبًا من هذا النقص في روايتها كوكو سودان كباشي التي اعتمدت على أوراق وهمية لشيخ مصري وهمي صاحب الأورطة وعاش حياة اجتماعية كاملة تزوج خلالها من امرأة مكسيكية وقد أخذت سلوى بكر عنوان روايتها من اسم جندي سوداني ذُكر بالفعل في كتاب الأمير عمر طوسون، وكان برتبة نفر عادي في الأورطةالنجوم الأربع يأخذها الكتاب لأهميته التاريخية ولدقة المؤلف في التحقيق والتدقيق والبحث عن المعلومات في الأوراق والمكاتبات الرسمية الخديوية وغيرها التي أظن أنه لم يكن ليتيسر للمؤلف الوصول لها في محفوظات قصر عابدين لو لم يكن أميرًا من أبناء الأسرة العلوية النجمة الناقصة هي نقطة الجانب الاجتماعي الذي أغفله المؤلف تمامًا

FREE DOWNLOAD بطولة الأورطة السودانية المصرية في حرب المكسيك

، وما أظهرُوه من شجاعةٍ وإقدامٍ مُنقطعَي النظير؛ ففي ظروفٍ مناخيةٍ وصحيةٍ صَعبة، وفي مواجَهةِ أعداءٍ يَفوقونَهم عددًا وعدَّة، لم تخسرِ الأورطةُ المصريةُ السودانيةُ معركةً واحدة؛ الأمرُ الذي أذهلَ قادةَ الجيشِ الفرنسي، وحَدا بهِم إلى تقليدِهم الأوسِمةَ والنياشي هو كتاب توثيقي أكتر منه اي شئهو مجرد دفتر أحوال الحملة المريبة العجيبة

FREE READ å eBook, PDF or Kindle ePUB î عمر طوسون

رَ آنذاكَ ليُمدَّها بالجنود، فاستجابَ وأرسلَ أورطة من ٤٥٣ جنديًّا مصريِّين وسودانيِّين، خاضوا ٤٨ معركةً بين عامَيْ ١٨٦٣ و١٨٦٧م وفي هذا الكتابِ يَسردُ «عمر طوسون» بالوثائقِ الرسميَّةِ وقائعَ تلك الحرب، وجوانبَ من سيَرِ هؤلاءِ الجنودِ البواسلِ وعسكريتِهم الفذَّة يُعد هذا الكتاب هو المرجع العربي الأقدم والأوحد الذي يروي لنا قصة الأورطة السودانية المصرية التي طلبها نابوليون الثالث من محمد سعيد باشا والي مصر لمساعدة الجيش الفرنسي في حرب المكسيك عام 1863وبما أن الأمير عمر طوسون مؤلف الكتاب من أبناء الأسرة العلوية الحاكمة لمصر وقتها، فقد ساعدته علاقاته علي نسخ الوثائق المحفوظة في الدواوين ونقلها كما هي في الكتابما ينقص هذا الكتاب هو الناحية الإجتماعية الخاصة بجنود الأورطة أثناء تواجدهم في المكسيك، وهو ما عالجته بشكل ما سلوي بكر في روايتها كوكو سودان كباشي التي اقتبست اسم روايتها من اسم أحد الجنود في الأورطةتنقُص الكتاب الكثير من التفاصيل بالفعل، ما هي تفاصيل حياة الجنود في المكسيك؟ ما المشاكل التي واجهتهم وكيف تغلبوا عليها؟ كيف أثروا في المكسيكان وكيف تأثروا بهم؟ ولكننا في النهاية نعترف بمساعي الكاتب المشكورة في البحث والتمحيص وتقصي حقائق هذه الحملة

  • Paperback
  • 138
  • بطولة الأورطة السودانية المصرية في حرب المكسيك
  • عمر طوسون
  • Arabic
  • 06 November 2018
  • null

About the Author: عمر طوسون

الأمير عمر طوسون هو أحد أهم رواد الإصلاح والنهضة في مصر أوائل القرن العشرين، له العديد من الإسهامات في المجال العلمي والعملي، حيث استطاع أن يؤرِّخ لكثير من الأحداث التاريخية، وأن يقدم العديد من الدراسات التاريخية والأثرية المصرية التي عُدت بمثابة أعمال رائدة في هذا الشأن، كما ساهم في اكتشاف العديد من الآثار المصرية، منها عثوره على رأس تمثال الإسكندر الأكبر، وكان له باع كبير في العمل الخيري والتطوع